جمعيات تكافؤ الفرص بين الجنسين


جمعية المنحلة للمواطنة الفاعلة - توزر

التعريف بهوية الجمعية/المنظمة غير الحكومية

الإسم المختصر: LARUCHE
العنوان: شارع فرحات حشاد
2200 توزر

الهاتف: 76454192 / 20013212 (216+)
العنوان الالكتروني: bensalmasalem@yahoo.fr
الشبكات الاجتماعية: la ruche de la citoyenneté active

رئيس/ة الجمعية: سالم بن سالم
سنة التكوين: 2012

الأهــــــــــــداف

  • تطوير الوعي بثقافة المواطنة الفاعلة المرتبطة بالتنمية والحقوق والديمقراطية والمحيط.

مجالات العمل الأساسيــــــــــة

البحوث / حقوق المرأة / التوعية والتربية على المواطنة / حقوق الإنسان / التربية / التكوين / المعوقين / الطفل / العائلة/المسنون / الثقافة/ الترفيه / التكنولوجيات الحديثة/ النشاط الالكتروني.

الهيئة المديــــــــــرة

عدد النساء: 2  عدد الرجال : 4

عدد الأعضاء حسب الفئة العمرية
* أقل من 35 سنة : 1 *أكثر من 35 سنة: 4
المدة الانتخابية لكل هيئة مديرة : سنة واحدة
سنة آخر مؤتمر أو جلسة عامة انتخابية:2012

الفئة المستهدفــــة

  • كافّة شرائح المجتمع.

المنخرطون

عدد المنخرطين: 6
نسبة النساء: 33%

الموارد البشرية


عدد الأجيرات(نساء) 2
عدد الأجراء(رجال) 2

البنى والتجهيزات

المقر ممنوح من أكادمية الفنون والحرف بتوزر
عدد الغرف بالمقر:1
مساحة المقر:12 متر مربع
حاسوب - قاعة اجتماعات - هاتف قار

مصادر التمويل

انخراطات الأعضاء / الدعم المادي الدولي

العلاقات والشبكات الوطنية والتعاون

  • علاقات بالمؤسسات الوطنية:
    • الوزارات:وزارة التجهيز والبيئة/ وزارة الفلاحة/ وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
    • المؤسسات العمومية:أكاديمية الفنون والحرف / مختلف الادارات الجهويّة
    • المؤسسات الخاصة:لايوجد
    • جمعيات وطنية / غير حكومية : جمعية شباب بلا حدود/ جمعية الصحوة الديمقراطية.

  • علاقات دولية
    • علاقات بشبكات دولية:معهد CARTER
    • علاقة بالمنظمات الدولية:منظمة المستقبل
    • علاقات ثنائية مع السفارات والمراكز الثقافية للبلدان الأجنبية الممثلة في تونس:سفارة فرنسا/ سفارة تركيا.

  • ائتلاف بين الجمعيات / شبكة
    جمعية شباب بلا حدود بتونس- مراقبون

مساهمة في مجال حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين

  • تتوجّه الجمعيّة بأنشطتها إلى الجمعيّات ومنظّمات المجتمع المدني خصوصا في إطار سعيها لتكريس قيم المواطنة والمشاركة ودعمها للأنشطة التنموية من خلال الدورات التدريبية المفتوحة لفائدة النساء المتراوح سنّهنّ بين 15 و35 سنة، وتنظيم معرض للصناعات التقليدية لفائدة الحرفيّات، إيمانا منها بأهميّة دعم الإستقلالية المالية للمرأة عبرالتكوين المهني والتثقيف والتوعية الحقوقية.