جمعيات تكافؤ الفرص بين الجنسين


الجمعية التونسية لمقاومة الأمراض المنقولة جنسيا- فرع نابل

التعريف بهوية الجمعية/المنظمة غير الحكومية

العنوان: إقامة فرح دارالجمعيات
8000 نابل

الهاتف: / 21903500/25434926 (216+)
العنوان الالكتروني: sida_nabeul@yahoo.fr
الشبكات الاجتماعية: ATLMST/sida-nabeul


فرع جمعية
عدد الفروع 10
رئيس/ة الجمعية: راقية دربال
سنة التكوين: 2005

الأهــــــــــــداف

  • تحسيس وتوعية المجتمع المدني حول الأمراض المنقولة جنسيا والسيدا.
  • تكوين وتأطير أعضاء الجمعية.
  • الإحاطة الإجتماعية والنفسية لمنظوري الجمعية.

مجالات العمل الأساسيــــــــــة

حقوق المرأة / حقوق الإنسان / الصّحة/الصّحة الانجابية / التغذية / الخدمة الاجتماعية / الطفل / العائلة/المسنون.

الهيئة المديــــــــــرة

عدد النساء: 4  عدد الرجال : 4

عدد الأعضاء حسب الفئة العمرية
* أقل من 35 سنة : 3 *أكثر من 35 سنة: 5
المدة الانتخابية لكل هيئة مديرة : 3 سنوات
سنة آخر مؤتمر أو جلسة عامة انتخابية:2011

الفئة المستهدفــــة

  • الشباب.
  • المتعايشون مع فيروس نقص المناعة المكتسبة.

المنخرطون

عدد المنخرطين: 80
نسبة النساء: 37%

الموارد البشرية


لا يوجد

البنى والتجهيزات

المقر ممنوح من البلدية
عدد الغرف بالمقر:2
مساحة المقر:60 متر مربع
حاسوب - آلة نسخ - جهاز Data-show - قاعة اجتماعات

مصادر التمويل

انخراطات الأعضاء / تنظيم حفلات / المنح الحكومية / تبرعات الأعضاء / التبرعات من غير الأعضاء

العلاقات والشبكات الوطنية والتعاون

  • علاقات بالمؤسسات الوطنية:
    • الوزارات:وزارة الشؤون الاجتماعية/ وزارة الصحة العموميّة/ وزارة شؤون المرأة والأسرة/ وزارة السياحة.
    • المؤسسات العمومية:المستشفى
    • المؤسسات الخاصة:لايوجد
    • جمعيات وطنية / غير حكومية : الجمعية التونسية لمقاومة الأمراض المنقولة جنسيا والسيدا

  • علاقات دولية
    • علاقات بشبكات دولية:معلومة غير واضحة
    • علاقة بالمنظمات الدولية:معلومة غير واضحة
    • علاقات ثنائية مع السفارات والمراكز الثقافية للبلدان الأجنبية الممثلة في تونس:لايوجد

  • ائتلاف بين الجمعيات / شبكة
    RANCS

مساهمة في مجال حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين

  • تستهدف الجمعية كلا الجنسين ومختلف الفئات الاجتماعية  بالتوعية والتثقيف والرعاية الصحّية والنفسيّة ومرافقة المتعايشين مع فيروس نقص المناعة المكتسبة وتساهم في دعم حقوق المرأة الانجابية من توعية جنسية ووقاية وإحاطة .